اضغط هنا

اضغط هنا

منسقية المعارضة تطالب بمحاسبة المسؤولين عن قمع الحقوقيين   مبادرة الحركة الإنعتاقية: قضية الاستعباد التي اتهمت فيها بنت صيبوط ثابتة والشرطة تواطأت مع المتهمة   ولد عبد العزيز: رفضا الإفراج عن السجناء السلفيين لتحرير الفرنسيين.. وولد انجيان قتل بقذيفة دبابة   "حركة شباب الصمود من اجل موريتانيا" تدعو إلى تطبيق إصلاحات جذرية في جميع الميادين   المناهضين لاتفاقية الصيد مع الصين يطالبون الرئيس بتقديم الأدلة على الاتهامات التي وجهها لهم أو الاعتذار   منسقية المعارضة تؤكد تضامنها مع برام ولد اعبيدي ورفاقه   المبادرة الطلابية ي تنظم مسيرة تضامنية مع الشعب السوري   حركة افلام: إحصاء السكان يهدف إلى تفريغ موريتانيا من الزنوج   الحزب الموريتاني للعدالة والديمقراطية يؤكد أن قضية "عيشة منت صيبوط" كانت مفبركة   عادل يدعو إلى بذل المزيد لتذليل الصعاب لضمان إنجاح الحوار المرتقب  
البحث

الجريدة
الموقع القديم
الأخبار

الفاعلون في قطاع الصيد يناشدون رئيس الجمهورية وقف تطبيق اتفاقية الصيد مع الصين

اضغط لصورة أكبر

ناشد المهنيون الوطنيون في قطاع الصيد الصناعي والتقليدي، رئيس الجمهورية بان يتدخل لمنع تطبيق اتفاقية الصيد الصينية الموريتانية، لما تشكل من خطر علي قطاع الصيد المحتضر.
وأعربوا في بيان تلقته وكالة نواكشوط للأنباء،عن إدانتهم لهذه الاتفاقية ، وجاء في البيان:

 

"ان مهيني الصيد في موريتانيا وبعد الإطلاع علي اتفاقية المؤسسة الموقعة بين وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية وشركة بولي هوندونك السمكية البحرية (Poly Hondone Pelagic Fisherie co.)، يودون الإشارة إلي أن هذه الاتفاقية، أتت لتعقد من الوضعية الاقتصادية الهشة للفاعلين الوطنيين في الصيد الصناعي والتقليدي.

1/ يوضحون أن هذه الاتفاقية التي تمنح العشرات من رخص صيد الأعمال (سفن التجريف بالاوعية وبالخيوط الطويلة، والشبابيك الضاغطة وغيرها من السفن الأخرى التجريبية)ستشكل ضغطا خطيرا علي ثروات البلاد من الرأس قدمبات المستنزفة أصلا بتجاوز الحد المسموح باستغلالها  بحدود 35 % حسب ملاحظات جميع الباحثين لمجموعة العمل التي شكلها المعهد الموريتاني لأبحاث المحيطات للصيد (l’IMROP بما في ذلك آخر البحوث التي أجريت في ديسمبر 2010 في نواديبو بمشاركة خبراء دوليين.
 وهذا ما جعل البرلمان الأوربي يوعز للجنة الأوربية في توصيته بتاريخ 12 مايو 2011، بان مباحثات تجديد اتفاق الصيد الموقع بين موريتانيا والاتحاد الاوربي المنتهي 31 /7/ 2012، ينبغي ان يقتصر غلي المخزون الفائض من مجهود الصيد الممارس بالماضي سواء من طرف الموريتانيين او الجانب الناشطين.
  ونغتنم هذه الفرصة للإشادة باسم الاتحادية الوطنية للصيد، التي تضم كافة الفاعلين الوطنين، بقرار البرلمان الأوربي الذي يترجم حرص المنتخبين الأوربيين علي صيانة الثروات البحرية التي تمثل إرثا للإنسانية كلها وتسخيرها في مصلحة الدول المنتجة والدول المستهلكة.
2/ إن فتح مجال الصيد التقليدي والشاطئ أمام البحارين الصينيين بمقتضي هذه الاتفاقية، يشكل مساسا خطيرا بالمصالح الحيوية لهذه الفئة الحساسة من العمال الموريتانيين، وخاصة ان الصيادين التقليدين الموريتانيين، بدأوا ينجحون في مرتنة بعض أصناف الصيد في وجه الإخوة الأفارقة بعد سنوات عديدة من الجهود المدعومة وسيسبب الدخول المكثف وغير المراقب للصينيين، الذين يستخدمون آليات متطورة، القضاء في المهد علي هذا النمو الخجول الملاحظ في شبه قطاع الصيد التقليدي.
ولهذين السببين المذكورين أنفا علي الأقل ودون نسيان للعديد من الخروقات التي تتصف بها الاتفاقية والامتيازات المشينة الممنوحة للشركة الصينية الجديدة والتي تضمن لها وضعا مهيمنا في وجه الوطنيين وباقي المستثمرين الأجانب بما في ذلك الشركات العمومية الصينية التي وضعت الثقة في بلادنا منذ ثلاثة عقود، فان المهنيين الوطنين يدينون هذه الاتفاقية ويوجهون نداء استغاثة من قطاع يعيش في خطر، إلي فخامة رئيس الجمهورية ليتدخل من اجل تعديل بعض بنودها وخاصة منها تلك المشار إليها في النقطتين السابقتين، من اجل حماية المصالح الوطنية العليا للأمة، كما فعل ذلك سابقا بشجاعة فيما يتعلق بمعاهدات استغلال المعادن والبترول".
نواذيبو بتاريخ 09 يونيو 2011
رئيس اسطول الصيد الصناعي                                           رئيس الصيادين التقليديين
شيخاني ولد اعمر                                                          سيد احمد ولد عبيد      
 

اضغط لصورة أكبر
تاريخ الإضافة: 13-06-2011 01:24:31 القراءة رقم : 723
 الصفحة الرئيسية
 الأخبار
 قضايا و آراء
 تقارير
 مقابلات
 من نحن؟
 مابسي
 روابط
 اتصل بنا
 خارطة الموقع
 البريد الألكتروني
 الموقع القديم

عدد الزوار:43480695 جميع الحقوق محفوظة مابسي © 2009