اضغط هنا

"الجبهة" تقرر خلال الثماني والأربعين ساعة القادمة موقفها النهائي من نتائج الانتخابات   أحمد ولد داداه يتعهد بالتصدي لنتائج الانتخابات ويحيى استقالة رئيس اللجنة المستقلة للانتخابات   في نواكشوط: الشرطة تفشل في اعتقال مسلح تبادل معها إطلاقا النار وتلقي القبض على زوجته   الشرطة تحاصر أحد السلفيين المطلوبين في تيارت   المجلس الدستوري يرفض الطعون ويعلن رسميا انتخاب ولد عبد العزيز رئيسا للجمهورية   حملة ولد عبد العزيز : رئيس اللجنة المستقيل كان يتلقى الأوامر من ولد داداه   والي نواكشوط يرخص لمهرجان "الجبهة" والتكتل الاحتجاجي   استقالة رئيس اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات من منصبه   الاغلبية تؤكد شفافية الانتخابات وتستغرب الطعن فيها   اللجنة المستقلة للانتخابات: هناك خروقات لكنها لم ترق إلى درجة التأثير على نتائج الانتخابات  
البحث

الجريدة
الموقع القديم
fe.interieur.gov.mr/pages/fr/form
الأخبار

الاغلبية تؤكد شفافية الانتخابات وتستغرب الطعن فيها

اضغط لصورة أكبر
منسقية الاغلبية البرلمانية تصوير

تعهد القيادي فى حزب الاتحاد من اجل الجمهورية النائب محمد عالى شريف اثناء مؤتمر صحفي عقدته منسقية احزاب الاغلبية البرلمانية مساء اليوم بمقر الجمعية الوطنية، بتطبيق برنامج رئيس الجمهورية الفائز محمد ولد عبد العزيز بصورة كاملة وشفافة تضمن استفادة كافة لموريتانيين من مشاريع التنمية التي سيشملها البرنامج.

أما رئيس حزب التجديد الديمقراطي النائب المصطفي ولد أعبيد الرحمن فقد قال ان فريق الأغلبية عمل منذ بداية أزمة موريتانيا خلال الفترة الماضية على خلق مناخ تصالحي يضمن وحدة البلاد وذكر بخارطة الطريق التي صادقت عليها الأغلبية البرلمانية فى شهر سبتمبر 2008 والتي كان محتوي اتفاق دكار مطابق لها، حسب قوله.

 واوضح ان شرعية الأغلبية التي اكتسبتها من خلال صناديق الاقتراع وتماسكها وراء برنامج مرشحها محمد ولد عبد العزيز كانت هي أسباب ضمان كسب الفوز بالانتخابات، واستغرب  ولد اعبيد الرحمن، ان يطمع بالفوز من كان طيلة هذه الفترة "يعمل على تأليب الخارج ضد موريتانيا والعودة برئيس عجز عن حل مشاكل البلاد".
 ودعا النائب جمال ولد اليدالي (من حزب الاتحاد من اجل الجمهورية) كافة الأطياف السياسية الى الاعتراف بنتائج الانتخابات واحترام ارادة الناخبين والعمل سويا على تدعيم النظام الديمقراطي فى موريتانيا.
 واكدت النائب منتاته بنت حديد (من الحزب الجمهوري للديمقراطية والتجديد) احترام الاغلبية لقرار المجلس الدستوري  حول النتائج النهائية للانتخابات على ضوء الطعون المقدمة، مع استغرابها لهذه الطعون.
 وقال ولد اعبيد الرحمن ان الشركة البريطانية التي وفرت البطاقة الموحدة للاقتراع، قدمت شكوي من المترشحين الذين شككوا فى سلامة هذه البطاقة.
 وردا على سؤال يتعلق بموقفهم من تشكيل حكومة وطنية  اذا رغبت المعارضة فى ذلك قال عبيد الرحمن ان هذا  من صلاحية رئيس الجمهورية وانهم متحدون خلفه مهما كان شكل هذه الحكومة، موضحا ان الديمقراطية تتطلب موالاة ومعارضة.
 وخلال هذا المؤتمر وزعت المنسقية بيانا صحفيا هنات فيه  محمد ولد عبد العزيز على فوزه بانتخابات الثامن عشر يوليو وتمنت له النجاح والتوفيق.
 واعبرت المنسقية عن شكرها للمجتمع الدولي على دعمه الدائم لموريتانيا وطالبته من خلال فريق الاتصال بالعمل بسرعة على استكمال التزاماته لموريتانيا التي تضمنها اتفاق دكار.
 واوضح البيان ان احزاب الاغلبية قد تاكدت من خلال ممثليها فى الداخل من سلامة وشفافية الانتخابات التى عززت الديمقراطية فى موريتانيا وخلقت مناخا يضمن النمو والاستقرار حسب بيان الاغلبية.
 

تاريخ الإضافة: 23-07-2009 01:08:45 القراءة رقم : 665
 الصفحة الرئيسية
 الأخبار
 قضايا و آراء
 تقارير
 مقابلات
 من نحن؟
 مابسي
 روابط
 اتصل بنا
 خارطة الموقع
 البريد الألكتروني
 الموقع القديم


عدد الزوار:16632029 جميع الحقوق محفوظة مابسي © 2009