اضغط هنا

اضغط هنا

الاتحادية الجهوية لرابطات حماية المستهلك تخلد اليوم العالمي لحقوق المستهلك   الجمعية الموريتانية لحماية المستهلك تدين عدم تغطية وسائل الإعلام لأنشطتها   موريتانيا تشارك في اجتماعات(س ص)في باماكو   نقابات التعليم تشكو فوضوية القطاع وتطالب بصرف رواتب الأساتذة العقدويين   وزارة المالية تعرقل رواتب الدفعة الأخيرة من القضاة للشهر الثالث على التوالي   قادة الجبهة في "لمدن "للقاء ولد الشيخ عبدالله   انطلاق أعمال ورشة لتكوين المكونات على القيادة   السفارة الموريتانية في الرباط تدعو الموريتانيين المقيمين في المغرب للمشاركة في الإحصاء   القذافي: ولد الشيخ عبد الله لا يريد إلا العودة إلى السلطة وهذا مستحيل.. والعسكريون التزموا بالإفراج عن المعتقلين السياسيين   مقتل اثنين من عمال البناء وإصابة ثالث في انهيار مبنى قيد الإنشاء بتفرغ زينة  
البحث

الجريدة
الموقع القديم
الأخبار

الشيخ محمد الحسن ولد الددو يفتي بوجوب نصرة الرئيس السوداني

اضغط لصورة أكبر
الشيخ محمد الحسن ولد الددو

أصدر الشيخ محمد الحسن ولد الددو فتوى بوجوب نصرة الرئيس السوداني عمر البشير في مواجهته مع محكمة العدل الدولية، وقال الشيخ الددو في فتواه إنه يجب على سائر المسلمين حكاما ومحكومين مناصرة الرئيس السوداني والحكومة السودانية في رد ما أسماه المؤامرة لمسيحية اليهودية الدنيئة، التي يقصد بها إذلال المسلمين وتخويف حكامهم.

وهذا نص الفتوى:
"بسم الله الرحمن الرحيم
صلى الله على نبيه الكريم
الحمد لله .. أمَّا بعد فهذا بيانٌ عامٌ لكلِّ مَنْ يقف عليه من المسلمين حُكَّامًا ومحكومين، أَنَّهُ يجب عليهم شرعا أن ينصروا رئيس السودان المشير: عمر البشير ضد محكمةِ الجنايات الدولية وَيحرم عليهم شرعاً أن يخذلوه أو يُسْلِمُوهُ، ويجب عليهم التعاوُن مَعَ الحكومة السُّودانِيَّةِ في رَدِّ هذه المؤَامرة اليهودية المسيحيَّة الدَّنِيئة التِي يقصد بها إذلال المسلمين جميعًا وتخويف حُكَّامهم بمالم يتعرَّضْ له قطُّ حَاكمٌ باقٍ في حكمه لا من اليهود وَلا من النصارى، فيجب شرعًا على المسلمين جميعًا أن يقاتلوا دونه وأن يشاركوا فِي رَدِّ هذا الظلم والطغيان، كُلٌّ من موقعه بحسب مَا يستطيعه. فقد قال الله تعالى: « وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ. » وقال تعالى:« وَإِنِ اسْتَنْصَرُوكُمْ فِي الدِّينِ فَعَلَيْكُمُ النَّصْرُ.» وقال تعالى: « وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ.» وقال تعالى: « إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ.» وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:«المسلم أخو المسلم لا يظلمُهُ ولا يُسْلِمُه ولا يخذله. » أخرجه البخاري ومسلم من حديث ابن عمر رضي الله عنهما وأخرجه مسلم أيضا من حديث أبي هريرة دون قوله: «ولا يسلمه». وأخرج أبو داوود في سننه من حديث سهل بن معاذ بن أنس عن أبيه رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «من حمى مؤمنا من منافق ـ أراه قال ـ بعث الله ملكا يحمي لحمه يوم القيامة من نار جهنم.. » وأخرج أبو داوود أيضا عن جابر بن عبد الله وأبي طلحة رضي الله عنهم قالا: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «ما من امرئٍ مسلم يخذل امرأً مسلمًا في موضع تنتهك فيه حرمته وينتقص فيه من عرضه إِلا خذله اللهُ في مَوْطنٍٍ يحبُّ فيه نصرته. وما من امرئٍ مسلم ينصر مسلما في موضع ينتقص فيه من عرضه وينتهك فيه من حرمته إلا نصره الله في موطن يحب فيه نُصرته.»
أسأل الله أن ينصر المسلمين وأن يخذُل المعتدين وأن يردَّ كيدهم في نحورهم.
« عَسَى اللَّهُ أَنْ يَكُفَّ بَأْسَ الَّذِينَ كَفَرُوا وَاللَّهُ أَشَدُّ بَأْسًا وَأَشَدُّ تَنْكِيلًا.»
كتبه محمد الحسن ابن الدَّدَوْ
بتاريخ 12/03/ 1430هـ
الموافق 09/03/ 2009 م

 

تاريخ الإضافة: 14-03-2009 19:45:47 القراءة رقم : 908
 الصفحة الرئيسية
 الأخبار
 قضايا و آراء
 تقارير
 مقابلات
 من نحن؟
 مابسي
 روابط
 اتصل بنا
 خارطة الموقع
 البريد الألكتروني
 الموقع القديم
عدد الزوار:9528715 جميع الحقوق محفوظة مابسي © 2008