اضغط هنا

اضغط هنا

ani.mr/avis.htm

اضغط هنا

"تواصل"يدعو شباب "روصو" الي اللحاق بركب المطالبين بالتغيير   قادة منسقية المعارضة ينظمون وقفة احتجاجية للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين   قيادي في "ايرا": النظام الحاكم يتلاعب بالوحدة الوطنية"   في نواذيبو:حزب الصواب يخلد ذكري نكبة فلسطين   احزاب سياسية تدين قمع مظاهر ات "تشعل"   منسقية المعارضة تدين قمع شبابها وتدعو لإطلاق سراح المعتقلين   "ونا"تنشر اسماء المعتقلين في مظاهرة شباب المعارضة اليوم   الشرطة تفرق مظاهرة لشباب المعارضة بالقوة و"ولد غلام" يختنق   منسقية شباب المعارضة تخرج في مظاهرة مطالبة برحيل النظام   في نواذيبو :فعاليات مدنية تحذر من جر البلاد للفوضي والقلاقل  
البحث

الجريدة
الموقع القديم
الأخبار

منسقية المعارضة: "ممارسة القمع والتنكيل لن تثني الشعب عن انتزاع حقوقه"

اضغط لصورة أكبر

قالت منسقية المعارضة الديمقراطية ان" ممارسة القمع والتنكيل بالشعوب، والازدراء بأصحاب الحقوق والمظلومين، لن يثني الشعب الموريتاني عن انتزاع حقوقه ولا عن تصميمه على التخلص من هذا النظام الجاثم على صدره."

وعبرت المنسقية في بيان وزعته اليوم الخميس عن " شجبها وإدانتها لاستخدام قوات أمن البلد، المعدة أصلا لحفظ الأمن والسكينة والسهر علي مصالح الشعب، في ممارسة التلصص والسلب والقمع".

أقدمت كتائب الشرطة وأجهزة نظام محمد ولد عبد العزيز فجر يوم الخميس الثالث من مايو 2012، بعد ما نكلت بالنساء والأطفال والشيوخ، علي مصادرة كامل التجهيزات من خيم و أفرشة وأدوات صوتية، ترجع ملكيتها لمواطنين أبرياء، استخدموا حقهم في ممارسة حرية التعبير المكفولة دستوريا وبطريقة سلمية.
وبعد مطالبة أصحاب هذه التجهيزات لقوات الأمن بإرجاع أمتعتهم، أبلغوا من طرف الشرطة بأن أوامر عليا صدرت بأن كل ما تمت مصادرته من تجهيزات هو غنائم يجب الاستحواذ عليها وعدم إرجاعها لأصحابها.
إن منسقية المعارضة الديمقراطية وهي تستحضر الممارسات الوحشية لكتائب أمن محمد ولد عبد العزيز لتؤكد علي ما يلي:
1 ـ شجبها وإدانتها لاستخدام قوات أمن البلد، المعدة أصلا لحفظ الأمن والسكينة والسهر علي مصالح الشعب، في ممارسة التلصص والسلب والقمع كما تمارسه عصابات السرقة والجريمة؛
2 ـ استعدادها للدفاع عن كل من تضرر من أحداث ليلة الخميس وذلك من خلال المتابعة القضائية علي المستوى الوطني والدولي، وفضح كل من شارك من أفراد وضباط الأمن في هذه الحملة البائسة أمام الرأي العام.
3 ـ تهيب بالمخلصين من أفراد وضباط الأمن، بتحمل مسؤولياتهم وعدم الرضوخ للضغوط والتعليمات التي من شأنها الإضرار بمواطنيهم وخرق المساطر والنظم القانونية التي شرعت لخدمة الشعب والدولة؛
4 ـ تذكر الجميع بأن ممارسة القمع والتنكيل بالشعوب، والازدراء بأصحاب الحقوق والمظلومين، لن يثني الشعب الموريتاني عن انتزاع حقوقه ولا عن تصميمه على التخلص من هذا النظام الجاثم على صدره.

اللجنة الإعلامية لمنسقية المعارضة

اضغط لصورة أكبر
تاريخ الإضافة: 17-05-2012 10:45:02 القراءة رقم : 283
 الصفحة الرئيسية
 الأخبار
 قضايا و آراء
 تقارير
 مقابلات
 من نحن؟
 مابسي
 روابط
 اتصل بنا
 خارطة الموقع
 البريد الألكتروني
 الموقع القديم

عدد الزوار:52192109 جميع الحقوق محفوظة مابسي © 2009