اضغط هنا

اضغط هنا

ولد عبد العزيز، في اجتماعه بقيادة الحزب الحاكم: "عهد شراء الانتماء للأحزاب بالمال العام، قد انتهي"   استنكار سياسي لاقتحام الجامعة وطرد عدد من قادة الطلاب   قائد ميداني في جبهة ازواد، ل"ونا" "سيطرنا علي أكثر من 60% من أراضينا ولا علاقة لنا بالقاعدة ولا بموريتانيا"   الشرطة تنهي بالقوة اعتصام الطلاب والجامعة تقرر طرد 11 منهم   مجلس الوزراء، يصدر مراسيم ويجري تعينات (بيان)   "الحركة الوطنية لتحرير أزواد" (MNLA) تعلن تشكيلة مكتبها التنفيذي   عمال بلدية لعيون: لا متأخرات لنا ووضعيتنا مع الضمان الاجتماعي تمت تسويتها   مسيرة للتضامن مع الدركي المختطف من طرف القاعدة   جامعة نواكشوط تعلن أن توقفها عن الدروس جاء بمناسبة عيد المولد النبوي   البيان الصادر في أعقاب اجتماع مجلس الوزراء  
البحث

الجريدة
الموقع القديم
الأخبار

المرصد الموريتاني لحقوق الإنسان يندد بقمع نشطاء "ايرا"

اضغط لصورة أكبر

ندد المرصد الموريتاني لحقوق الإنسان سما اسماها عملية القمع البشع الذي تعرض لها نشطاء من مبادرة انبعاث الحركة الإنعتاقية "إيرا" إثر وقفة تضامنية سلمية نظمتها المبادرة للتضامن مع السكان في مقاطعة عرفات.

وقال مرصد- في بيان حصلت "ونا" على نسخة منه- إن "ما أقدمت عليه الأجهزة الأمنية الموريتانية مناف لقوانين الحريات العامة في البلاد وفي مقدمتها الدستور الموريتاني الذي يتيح للموريتانيين جميعا حرية التجمع والاحتجاج السلمي أمام السلطات".
وهذا نص البيان:
تابعنا في المرصد الموريتاني لحقوق الإنسان عملية القمع البشع الذي تعرض له نشطاء من مبادرة انبعاث الحركة الإنعتاقية "إيرا" إثر وقفة تضامنية سلمية نظمتها المبادرة للتضامن مع السكان في مقاطعة عرفات.
إننا نعلن تضامننا مع حركة إيرا في نضالها المستمر ضد خروقات حقوق الإنسان في البلد، ونشد على أيدي مناضليها الذي جرحوا واحتجزوا من طرف الشرطة الموريتانية.
ونندد بشدة بالقمع الهمجي الذي مارسته الشرطة ضد مواطنين تظاهروا سلميا للتعبير عن آرائهم.
إن المرصد الموريتاني لحقوق الإنسان وهو يتابع موجة التنكيل المتعمد بالسكان والتضييق المستمر على حرية التجمع والتعبير يذكر السلطات العمومية بالمخاطر الكبيرة الناجمة عن كبت الحريات الأساسية والوقوف في وجه احتجاجات المنظمات الحقوقية المناهضة للتخلف والحرمان والتهميش المتعمد لفئات من السكان الضعفاء الذين لا يستطيعون النفاذ إلى حقوقهم المشروعة في ظل وضع إداري بيروقراطي فاشل يتخذ من الخدمات العامة والموارد الوطنية تجارة لا يمكن أن يستفيد منها إلا أصحاب النفوذ والولاء للنظام الحاكم.
إننا نؤكد للنظام الموريتاني أن ما أقدمت عليه الأجهزة الأمنية الموريتانية مناف لقوانين الحريات العامة في البلاد وفي مقدمتها الدستور الموريتاني الذي يتيح للموريتانيين جميعا حرية التجمع والاحتجاج السلمي أمام السلطات، كما نتعهد بمتابعة مختلف أوجه الانحراف والعمل على محاسبة مرتكبيها أيا كان موقعهم في النظام من أصغر جلاد وحتى أعلى مسئول في السلطة التي صدرت عنها أوامر التنكيل والقمع.
إننا نطالب المنظمات الحقوقية وكل أحرار العالم بالتحرك العاجل لوضع حد للصورة المغلوطة التي يروج لها نظام نواكشوط القمعي الاستبدادي والذي ما فتئ يروج لمنح حرية التعبير في البلاد لجميع الموريتانيين ولكن بات من الواضح الآن أنه أيضا ينكل بمواطنيه عبر أجهزة قمعية لا تعرف وسائل للتعامل مع مواطنيها سوى التنكيل والتعذيب.
نواكشوط في: 02- فبراير- 2012
المرصد الموريتاني لحقوق الإنسان

اضغط لصورة أكبر
تاريخ الإضافة: 02-02-2012 13:05:15 القراءة رقم : 99
 الصفحة الرئيسية
 الأخبار
 قضايا و آراء
 تقارير
 مقابلات
 من نحن؟
 مابسي
 روابط
 اتصل بنا
 خارطة الموقع
 البريد الألكتروني
 الموقع القديم

عدد الزوار:48433516 جميع الحقوق محفوظة مابسي © 2009