اضغط هنا

اضغط هنا

مصدر: الحكومة ستتخذ مشروع قانون دستوري يمدد عمل البرلمان والبلديات حتى موعد الانتخابات   الاتحاد الوطني: وزير التوجيه الإسلامي أقر بمشكل المعهد وقدم تنازلات ضئيلة   النائب يعقوب ولد امين: نظام ولد عبد العزيز افسد التعليم بعسكرته   ندوة ثقافية بمناسبة انطلاق مجمع الشيخ سيد المختار الكنتي الثقافي الإسلامي   في اكجوجت:الاساتذة يتوقفون عن العمل احتجاجا على تردي أوضاعهم   SLTM تدين إلغاء وزارة الصيد لجولة هذا الأسبوع من المفاوضات   ما وراء تجنب ولد عبد العزيز لحديث حول الحوارالماضي واعترافه بوجود أزمة قانونية بشأن الانتخابات؟   رئيس الجمهورية، يطالب الأطباء بالرفق بالمرضي ويجتمع غدا بقيادة الحزب الحاكم   نقيب المحامين: يدعو رئيس الجمهورية إلى استقبال أعضاء هيئته لاطلاعه على مشاكل قطاع العدالة   ولد حرمة: "الحوار جعل الأقلية المعارضة معزولة ولن نتركها تزعزع أمن واستقرار البلاد "  
البحث

الجريدة
الموقع القديم
الأخبار

محتجون امام البرلمان احتجاجا علي حرمان الركيز من نائب ثالث

اضغط لصورة أكبر

 يتواجد حاليا أمام مباني الجمعية الوطنية عشرات من سكان مقاطعة اركيز في وقفة احتجاجية علي ما يصفونه حرمان مقاطعاتهم من نائب ثالث استحقته بموجب آليات زيادة أعضاء البرلمان التي كانت من نتائج الحوار الوطني الأخير بين الأغلبية وبعد أطراف المعارضة.

 وابغ المحتجون بعض النواب أثناء مرورهم امامهم بإنصافهم كمشرعين انتخبهم الشعب، مؤكدين عدم تنازلهم عن هذا الحق ووزعوا علي النواب وعلي الصحافة بيانات احصائية تؤكد ان احصاء 2000 حدد عدد سكان اركيز 70451 نسمة وانهم طبقا لمعيار الاسقاطات التي حدد الحوار بلغ 93645 نسمة 2012 وهو ما يعطي لمقاطعة حق نائب ثالث الذي حددت اليات زيادة النواب من 95 أي 146 نائب، بتجاوز سكان الدائرة الانتخابية 90 الف نسمة.

 وحمل المحتجون نواب مقاطعتهم، حرمانها من حصولها علي حقها في النائب الثالث  وهو ما أكدوه لنائب محمد لامين ود الشيخ ـ احد نواب المقاطعة ـ اثناء مروره بهم حيث رد عيهم بقوله "ان ود عبد العزيز ومسعود وبيجل هم من حرموا اركيز من النائب الثاث".
 وأبلغ بعض المحتجين من سكان اركيز "وكالة نواكشوط لانباء" نيتهم تقديم طعن امام المجس الدستوري في حال اجاز البرلمان بغرفتيه مشروع قانون توزيع المقاعد النيابية علي الدوائر الانتخابية الذي يحرم دائرتهم منها وهو مشروع القانون الموجود حاليا امام غرفة الشيوخ بعد تصديقه من طرف غرفة النواب، حيث اعترض عليه عدد من نواب الاغبية والمعارضة ودافع عنه نواب اركيز بحجة ان المقاطعة لا تستحق زيادة نوابها وهو ما فسره البعض بصفقة سياسية تحميهم من تداعيات النسبية التي يفرضها زيادة عدد النواب.

اضغط لصورة أكبر
تاريخ الإضافة: 31-01-2012 13:08:23 القراءة رقم : 418
 الصفحة الرئيسية
 الأخبار
 قضايا و آراء
 تقارير
 مقابلات
 من نحن؟
 مابسي
 روابط
 اتصل بنا
 خارطة الموقع
 البريد الألكتروني
 الموقع القديم

عدد الزوار:48359809 جميع الحقوق محفوظة مابسي © 2009