اضغط هنا

اضغط هنا

إذاعة موريتانيا تكرم شخصيات علمية وإعلامية بمناسبة الذكرى ال51 لعيد الاستقلال الوطني   الطلبة الموريتانيون في فاس ، يخلدون الذكرى 51 لعيد الاستقلال الوطني .   إستئناف عمليات الصيد الصناعي والقاري بعد انتهاء الراحة لبيولوجية   موريتانيا والسعودية توقعان اتفاقية لمحاربة الإرهاب   القبض على احد اكبر مهربي المخدرات في موريتانيا   سكان مكطع لحجار وصنكرافه: "تزامنا مع تخليد الذكري 51 للاستقلال فوجئنا بوقف أعمال مشروع تزيدنا بالماء"   حقوقيون يقيمون صلاة الغائب ترحما على ارواح ضحايا "إينال"ويطالبون بمحاكمة الجناة   وفد من الكشافة العالمية يعقد مؤتمرا صحفيا في نقابة الصحفيين   هبوط طائرتين أجنبيتين يثير الهلع في مطار انواذيبو   تدشين فرع البنك الوطني لموريتانيا في مقاطعة لكصر  
البحث

الجريدة
الموقع القديم
الأخبار

حقوقيون يقيمون صلاة الغائب ترحما على ارواح ضحايا "إينال"ويطالبون بمحاكمة الجناة

اضغط لصورة أكبر

دعا عدد من ممثلي منظمات حقوق الإنسان الموريتانية إلي وضع حد لمعاناة وظلم اسر 28 عسكريا زنجيا يقولون إنهم قتلوا بدم بارد يوم 28 سنة 1990 مؤكدين ان المسؤولية عن هذه العملية الإجرامية البشعة لا تحمل للبيض أو لغيرهم ،وإنما يتحملها من ارتكبوها أو شاركوا فيها.

جاء ذالك أثناء تبادل للخطب -في بداية نشاطات قافلة تأبينية نظمتها المبادرة من اجل الانعتاق "ايرا" ضمت العشرات من الحقوقيين والمهتمين بالموضوع في أكثر من 40 سيارة عابرة للصحراء وشارك فيها العديد من الحقوقيين إلي جانب أرامل الضحايا وأبنائهم وبعض أمهاتهم -افتتحه رئيس المبادرة "بيرام ولد الداه ولد اعبيد" متهما السلطات ب"التهرب من فتح ملف ضحايا "اينال" سعيا لحماية المجرمين" مستعرضا الخطوط العريضة للبرنامج والمتمثلة في إقامة صلاة الغائب على أرواح الشهداء ،وتحديد المكان الذي تم فيه قتل الضحايا ،وذالك سعيا لمواصلة النضال حتى تتم محاكمة المتهمين في الملف.
من جانبه شيخ مقاطعة "امبود" يوسف سيلا ترحم في كلمته على أرواح الشهداء مؤكدا أنهم جاؤوا إلي هنا لدعم الحق والعدالة مشيرا إلي إن مجتمع البيظان والزنوج مجتمع واحد لا يمكن التفريق بينه ،مضيفا أن الدولة تستقيم على الكفر ولا تستقيم على الظلم .
بعد ذالك تناولت ممثلات الأرامل الكلام حيث عبرت عن مدى المرارة والألم الذي تعانينه حيال تجاهل السلطات الموريتانية لهذا الموضوع ورفضها التحقيق فيه وتحديد المسؤوليات .
زيارة المكان أثرت في ذوى الضحايا
المشاركون في قافلة "اينال" زاروا المكان الذي قتل فيه الضحايا -والذي حولته السلطات كما يقول منظمو القافلة إلي ملعب كرة القدم بعد ان كان ثكنة عسكرية في محاولة لطمس أثار الجريمة –هنا لم تتمالك الأرامل أنفسهن حيث أجهشن بالبكاء والنواح على ضحايا جريمة مازال الغموض والتعتيم يكتنف اغلب فصولها،وكانت فعلا الحالة الأكثر تأثير في النفس هي حالة "سالماتاجالو" التي جمعت صفتي الأرملة والثكلى بعد ان فقدت زوجها وابنها في العملية ،و يزيد حسرتها أكثر –كما تقول- أن لها ذكريات طيبة مع فقديها في "اينال "حيث سبق وان زارتهما عندما كانا يعملان هناك.
الأيتام عبروا كذالك عن امتعاضهم الكبير من الطريقة التي قتل بها آباؤهم ومن الطريقة التي مازالت السلطات تتبعها في الملف .
صلاة الغائب
اختتم المشاركون في القافلة نشاطاتهم في" اينال" بإقامة صلاة الغائب ترحما على أرواح القتلى ،وقد أقيمت في مكان يفترض المنظمون انه قريب من القبر الجماعي الذي دفنت فيه جثثهم،كما أقاموا نصبا تذكاريا لهم بعين المكان.والقتلى حسب لائحة وزعها المنظمون هم :
-رقيب اول لام توري بكمار
-جندي اول الشيخ التجاني
-جندى2 جالو عبد الله سي
-جندي2 عمر دمبا جالو
-جندي2عمر خالدو
-جندي اول لوسيراد جبريل
جندي 2 موسى انكيدا
جندي 2 ممدو شام
جندي اول صار ألسان يورو
جندي أول مامدو عثمان لي
جندي أول جلو عبد الرحمن
جندي أول صمبا عمر
جندي اول ابراهيما دمبا جلو
عريف آمدوا ماتنديا
عريف آمدوا امباي
عريف مامدوا دمبا
رقيب أمبش عبد القادر
رقيب أمادو مامادوا شام
رقيب صل صمبا
رقيب لي آدما يورو
رقيب أول سليمان موسي لي
رقيب أول جيكو موسي لي
رقيب أول جيكو سيلا
عريف جبريل صمبا جاه
جندي درجة ثنية لاس عبد الله شام
جندي درجة ثانية شيخنا عيسي
جندي درجة ثانية صمبا بابا انجاي
جندي درجة ثانية صمبا دمبا كولوبالي
وجندي درجة ثانية دمبا بوبكر سوماري
وجندي درجة ثانية آمادوا ممدوا تيام

أفلام:نحن سعداء لوقوف الشعب الموريتاني بجميع مكوناته ضد الظلم
عبر "صو امادو صادو" ممثل حركة "افلام" في القافلة والسجين السابق في ولاتة في تصريح خص به "ونا" عن سعادته بكون الشعب الموريتاني يقف اليوم صفا واحدا في وجه الظلم وان هذا مادفعهم إلي طلب محاكمة المسؤولين عن هذه المجزرة ،واضاف أن الزنوج يظنون أن البيض هم من ظلمهم وهذا غير صحيح لأن المسؤولية في هذه الجرائم تعود للنظام الحاكم "وطالب صو بتعين لجنة مستقلة لتقصى الحقائق.مشيرا الي امكانية العفو والمسامحة لكن ذالك لا يمكن ابدا قبل تحديد المسؤوليات.

مضايقات واحتجاجات

ضايقت الأجهزة الأمنية بشكل واضح " قافلة اينال" حيث احتجزها الأمن الطرقي عند الكم 34 شمال نواكشوط بحجة أن السيارت لا تتوفر على مثلث الخطر ولا قنينة إطفاء الحرائق وان بعض الأشخاص ومن ضمنهم بيرام ولد اعبيد قائد المبادة لا يصطحبون بطاقاتهم شخصية،وبعد نقاش بسيط قامت وحدات الأمن الطرق باحتجاز بيرام في إحدى سياراتها .ليبدأ لبروفسير "اوتوما سوماري" مفاوضات انتهت باستجلابه كل الأوراق الشخصية لرئيس مبادرة الانعتاق ومثلث الخطر وقنينة الإطفاء لكل السيارات لكن ذالك لم يحل المشكلة مما دفع الضابط الذي يقود الفرقة ألي الاعتذار بحجة انه ينتظر أوامر من العاصمة.
استمرت هذه الوضعية عدة ساعات ترأجح خلالها منظموا القافلة بين التشدد ومحاولة الاصطدام بالأمن، و الاحتجاجات السلمية حيث نظموا وقفة رفعوا خلالها لافتات تدعو بمحاكمة المسؤولين عن مجزرة اينال ورددوا عبارات تشجب منعم من مواصلة الرحلة وبعد أن قرروا ضرب خيامهم في عين المكان وإقامة نشاطاتهم من هناك ابلغهم الضابط انه قرر إخلاء سبيلهم.وبعد مداولات ونقاشات تقررت مواصلة الرحلة التي كانت هذه المرة على موعد مع الدرك الوطني وعلى بعد3 كلم من مكان انطلاقتها ليحتجزها هو الأخر لمدة 8 ساعات .
هذه العراقيل أثرت على برنامج القافلة التي أصبح وقتها مضغوطا إلي درجة لم يستطع معها المشاركون الاستفادة من الخيام والافرشة التي استجلبت من نواكشوط لهذا الغرض.
امربيه ولد الديد

اضغط لصورة أكبر
تاريخ الإضافة: 30-11-2011 17:41:02 القراءة رقم : 570
 الصفحة الرئيسية
 الأخبار
 قضايا و آراء
 تقارير
 مقابلات
 من نحن؟
 مابسي
 روابط
 اتصل بنا
 خارطة الموقع
 البريد الألكتروني
 الموقع القديم

عدد الزوار:46512815 جميع الحقوق محفوظة مابسي © 2009