اضغط هنا

اضغط هنا

ولد منصور في تونس لتهنئة حزب النهضة على فوزه الساحق في انتخابات تونس   البيان الصادر عقب اجتماع مجلس الوزراء   انتخاب الزميل مولاي الناجم ولد مولاي الزين رئيسا لنقابة ناشري الصحف الموريتانية   الحراك الشبابي يدعو الأحزاب التي لم تشارك في الحوار إلي الالتحاق بالركب   مصدر قضائي ينفي اتهامات منت المختار لوكيل الجمهورية بنواكشوط   استنفار امني في مطار نواكشوط قبل هبوط طائرة مغربية   مجلس الوزراء يجتمع في القصر الرئاسي   أول حضور لتازيازت في أكجوجت: غياب المنتخبين واستياء المجتمع المدني   "التكتل": "معاناة سكان حي "الفلوجه" تؤكد ضرورة رحيل النظام"   الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا تطالب بالدخول فورا في مفاوضات اجتماعية جادة  
البحث

الجريدة
الموقع القديم
الأخبار

نقابات عمالية تتهم الحكومة الموريتانية بمحاولة تقييد الحريات النقابية

اضغط لصورة أكبر
صورة من مظاهرة عمالية سابقة- ارشيف

اتهمت الكونفدرالية العامة لعمال موريتانياو الكونفدرالية الوطنية للشغيلة الموريتانية الحكومة  بالسعى إلي استصدار قانون يستهدف تقييد الحريات النقابية.

وأدانت الكونفدراليتان في بيان مشترك وزع في نواكشوط  زوال اليوم الأربعاء ما اسمته" النهج التقييدي الذي – يبدو- أن الحكومة تسعي إلي تكريسه في مجال تقييد الحريات النقابية و تحديدا في مجال حق الموظفين في ممارسة الإضراب"،ودعا البيان العمال إلي رص الصفوف للدفاع عن مصالحهم.
وهذا نص البيان:

تسعي الحكومة الموريتانية في الوقت الراهن إلي استصدار قانون يستهدف تقييد الحريات النقابية عبر إدخال تعديلات جوهرية علي ترتيبات القانون 207/71 الصادر بتاريخ 5/8/1971 المتعلق بممارسة الموظفين للإضراب.
و ستعمل التعديلات المقترحة علي تكريس النهج التقييدي الذي طبع القانون رقم 39-09 الصادر بتاريخ 8 يناير 1993 و المتضمن النظام الأساسي للموظفين و الوكلاء العقدويين للدولة و الذي نص في مادته 21 علي حظر الإضراب علي عدد كبير من الموظفين . وقد كانت تلك المقتضيات محل انتقاد شديد من طرف المنظمات النقابية و كذا من طرف منظمة الشغل الدولية.
كما تضاف هذه التعديلات إلي تلك التي جاء بها القانون 27-2009 المعدل للقانون 017- 2004 المتضمن مدونة الشغل و التي قضت بحبس و تغريم قادة المنظمات النقابية و كذا بإمكانية حل التنظيمات المهنية.
أمام هذه الوضعية الخطيرة التي تنذر بتراجع كبير في مجال الحقوق و الحريات النقابية فان المنظمات النقابية العمالية الموقعة:
• تدين بأقصى العبارات النهج التقييدي الذي – يبدو- أن الحكومة تسعي إلي تكريسه في مجال تقييد الحريات النقابية و تحديدا في مجال حق الموظفين في ممارسة الإضراب
• تبدي قلقها البالغ إزاء هذا الانحراف الاستبدادي الذي لا يبشر بمستقبل واعد لسنة الحوار و التفاوض بين الشركاء الاجتماعيين بشكل يصون حقوق و حريات و مصالح الشغيلة في بلادنا.
• تهيب بكافة العمال بالعمل علي رص الصفوف بغية تأمين حقوقهم و مصالحهم و الدفاع عنها.

نواكشوط بتاريخ 02 نوفمبر 2011
عن ك.ع.ع.م عن ك.و.ش.م
عبد الله ولد محمد الملقب النهاه محمد أحمد ولد السالك

اضغط لصورة أكبر
تاريخ الإضافة: 02-11-2011 13:37:47 القراءة رقم : 194
 الصفحة الرئيسية
 الأخبار
 قضايا و آراء
 تقارير
 مقابلات
 من نحن؟
 مابسي
 روابط
 اتصل بنا
 خارطة الموقع
 البريد الألكتروني
 الموقع القديم

عدد الزوار:45846223 جميع الحقوق محفوظة مابسي © 2009