اضغط هنا

اضغط هنا

البيان الصادر عقب اجتماع مجلس الوزراء "تعيينات واسعة"   هيئة الدفاع عن ولد الداده: النيابة تمارس التضليل لتبرير الحبس التحكمي وانتهاك القانون   في انواذيبو الإعلان عن إقامة سوق للخضروات المحلية   تعيينات واسعة في وزارة الدولة المكلفة بالتهذيب والتعليم العالي   وزارة العدل تمنع بعثة انتدبتها هيئة المحامين للدفاع عن السجناء الذين لا يستطيعون توكيل محامين من دخول السجن   CGTMتدين محاولة " تازيازت" التعتيم على الوضع الصحي للعمال وتدعو السلطات إلي تحمل مسؤولياته   المنسقية الوطنية للعصر تعلن انضمامها لحزب الحراك الشبابي   أنصار "ولد عبد العزيز "ينظمون سهرة سياسية في نواكشوط لتثمين انجازاته   في نواذيبو: إلقاء القبض على عصابة مختصة في عمليات السرقة والتحايل   تعزيزات أمنية في الطينطان بعد إصابة عدد من عناصر الشرطة بجروح خلال المواجهات التي تشهدها المدينة  
البحث

الجريدة
الموقع القديم
الأخبار

CGTMتدين محاولة " تازيازت" التعتيم على الوضع الصحي للعمال وتدعو السلطات إلي تحمل مسؤولياته

اضغط لصورة أكبر
الامين العام للمونفدرالية

أدانت الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا CGTM بشدة ما سمته" انعدام الشفافية و محاولة شركة كينروس / تازيازت التعتيم علي حقيقة الوضع الصحي للموريتانيين للعاملين في مختبرها" داعية تدعو الوزارة المكلفة بالعمل ووزارة المعادن ووزارة الصحة إلي تحمل مسؤولياتهم في مواجهة هذا الخطر.

وطالبت الكونفدرالية في بيان أصدرته اليوم الخميس ردا على بيان أصدرته شركة تازيازت بإجراء فحص شامل لجميع العمال العاملين في كافة مواقع وورشات الشركة يتحمل رب العمل كافة مصاريفه.
وهذا نص البيان:
نشرت بعض المواقع الإخبارية بيانا أصدرته شركة كينروس / تازيازت ردا على بيان صحفي سابق أصدرته الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا حول الوضع الصحي المقلق من للموريتانيين العاملين في مختبر الشركة المعدنية.
هذا البيان الصحفي الملئ بالمغالطات و المعلومات الخاطئة يدفعنا إلي تقديم الملاحظات التالية:
• من المقلق حقا والمحزن في نفس الوقت أن شركة كينروس / تازيازت لم تقدم معلومات دقيقة حول هذا الموضوع الذي يشكل بالفعل خطرا على الصحة العمومية.
• كما أنه من الغريب أن المقاول الرئيسي لا يعرف بشكل دقيق عدد عمال المقاولة من الباطن (SGS) التي تعمل لصالحه حيث تحدث البيان عن 30 عاملا. في حين أن (SGS) تشغل 36عاملا!
• إن التحاليل الطبية لا تتم بشكل ممنهج و لا بشكل منتظم كما ذكر البيان. بل إن المرة الوحيدة التي خضع فيها العمال لفحص طبي كانت في شهر يونيو (حزيران) علي اثر إضراب نظمه العمال، على الرغم من أن بعض هؤلاء يعمل في المختبر المذكور منذ أربع سنوات.
• للإشارة فانه تم أخذ العينات من العمال في 27 / 06/2011، وتم إصدار النتائج في 14/07/2011. ولكن لم يتم الكشف عن النتائج و إبلاغ المعنيين بها إلا يوم 15/10/2011.وهي فترة كافية لان تتدهور صحة المعنيين بشكل كبير. و علي كل حال, ففي 14 يوليو 2011، أظهرت نتائج التحاليل التي أجريت أن مستوي الرصاص لدي ثمانية عمال يزيد عن 200 مكروغرام / لتر، في حين أن هذه النسبة لدي اثنين من العمال تتجاوز حاجز 400 مكروغرام / لتر.
• ان الطبيب الذي أصدر في 23/10/11 إفادة أوصي من خلالها بضرورة إبعاد العمال عن المختبر لفترة ثلاثة أشهر ووضعهم تحت رعاية صحية مركزة قد تراجع عن قراره ربما بسبب الضغوط التي مارستها الشركة المتعددة الجنسيات.
في مواجهة هذا الوضع الخطير للغاية فان الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا CGTM)):
• تدين بشدة انعدام الشفافية و محاولة شركة كينروس / تازيازت التعتيم علي حقيقة الوضع الصحي للموريتانيين للعاملين في مختبرها
• تدعو الوزارة المكلفة بالعمل ووزارة المعادن ووزارة الصحة إلي تحمل مسؤولياتهم في مواجهة هذا الخطر.
• تطالب بإجراء فحص شامل لجميع العمال العاملين في كافة مواقع وورشات الشركة يتحمل رب العمل كافة مصاريفه.
نواكشوط بتاريخ 26 أكتوبر 2011
الأمانة العامة

اضغط لصورة أكبر
تاريخ الإضافة: 27-10-2011 13:32:12 القراءة رقم : 103
 الصفحة الرئيسية
 الأخبار
 قضايا و آراء
 تقارير
 مقابلات
 من نحن؟
 مابسي
 روابط
 اتصل بنا
 خارطة الموقع
 البريد الألكتروني
 الموقع القديم

عدد الزوار:45686357 جميع الحقوق محفوظة مابسي © 2009