اضغط هنا

اضغط هنا

اضغط هنا

التوصل إلى اتفاق بين السلطات ونقابات الصحة ينهي إضراب الأطباء   احمد ولد داداه: البلد بلا قيادة.. واحتمال ثورة مسلحة يبقى واردا إن لم تتغير الأوضاع   "الدكاترة العلميون" في موريتانيا يهددون بالهجرة إلى الخارج   عمال الاعلام العمومي يعلنون عن إجراءات تصعيدية ويحملون الوزير الأول ووزير الاتصال كامل المسؤولية   الشعلة الطلابية تندد باقتحام قوات الأمن للمعهد العالي   مدير المعهد العالي: أحداث الأمس كان سببها تصرفات غير مبرر من بعض الطلاب   الاتحاد العام يدين اقتحام السلطات الأمنية للحرم الجامعي ويطالب باطلاق سراح المعتقلين   "الاتحاد الوطني" يتهم إدارة المعهد العالي بالفشل.. ويدعو لإطلاق سراح الطلاب المعتقلين   السلطات تقرر إغلاق المعهد العالي لمدة يومين والطلاب يعتصمون احتجاجا على اعتقال زملائهم   برام والد الداه: "الحركة الانعتاقية تلتزم بالنضال ضد كل أشكال الظلم و اللاّعقاب بكل الطرق السلمية المتاحة"  
البحث

الجريدة
الموقع القديم
الأخبار

الاتحاد الوطني للطلبة يستنكر اقتحام المعهد والتنكيل بالطلاب

اضغط لصورة أكبر

استنكر الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا ما اقدمت عليه الشرطةمكافحة الشغب اليوم الاثنين بعد اقتحامها للمهعد العالي من تنكيل بالطلاب واعتقال بعضهم .

وعبر الاتحاد في بيان وزعه زوال اليوم الاثنين عن رفضه المطلق لما اسماه " المنطق البوليسي في التعامل مع القضايا الطلابية و استنكارنا الشديد لما أقدمت عليه قوات الشرطة من اقتحام للمعهد العالي و اعتقال الطلاب و التنكيل بهم"مؤكدا استمرار الاعتصام داخل المعهد الي غاية اطلاق" سراح الطلاب المعتقلين و حل المشاكل التي من أجلها نظموا الاعتصام".
وهذا نص البيان:

في خطوة أخرى من خطوات الاستهتار و العبث المكشوف بالقضية الطلابية و مشهد من مشاهد الغطرسة و العنجهية التي مَيزت تعامل إدارة المعهد العالي و وزارة الشئون الإسلامية من وراءها ، أقدمت قوات الشرطة بأوامر مباشرة من إدارة المعهد العالي للدراسات و البحوث الإسلامية على اقتحام حرم المعهد و قامت باعتقال كوكبة من خيرة الطلاب و المناضلين على رأسهم رئيس قسم الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا بالمعهد المناضل عبد الله ولد محمد الأمين الذين كانوا في اعتصام مشروع من أجل انتزاع حقوقهم المصانة التي اغتصبتها إدارة المعهد العالي بمباركة و تواطؤ من وزير الشئون الإسلامية و التعليم الأصلي، و بدلا من حل مشاكل طلاب المعاهد الجهوية التي هي على مكتب المدير و الوزير منذ فترة طويلة و التعاطي معها بإيجابية و مسئولية تفرضها الظروف الصعبة التي يعيشها هؤلاء الطلاب ، اختار مدير المعهد انتهاج سياسة الهروب إلى الأمام و المعالجة الأمنية التي لا يُتقن سواها في محاولة فاشلة لسد الأبواب أمام تحقيق المطالب الطلابية العادلة التي يبدو أنه لم يأت إلى المعهد إلا للتفريط فيها بل و اللعب بها في مشهد درامي سيء التمثيل و الإخراج.
إننا في الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا و تحملا منا لمسئولياتنا النضالية و وضعا للنقاط على الحروف و توضيحا للرأي العام الطلابي و الوطني و بين يدي هذه الأحداث ، نسجل ما يلي:
1 – رفضنا المطلق للمنطق البوليسي في التعامل مع القضايا الطلابية و استنكارنا الشديد لما أقدمت عليه قوات الشرطة من اقتحام للمعهد العالي و اعتقال الطلاب و التنكيل بهم.
2- الإسراع في إطلاق سراح زملاءنا الطلاب دون قيد أو شرط.
3- نفرض الحل الفوري لمشكل المعاهد الجهوية و على رأسها موضوع الشهادات و تسوية مشاكل المنح بالنسبة لهم.
4 – استمرارنا في الاعتصام في المعهد حتى يتم إطلاق سراح الطلاب المعتقلين و حل المشاكل التي من أجلها نظموا الاعتصام.
5 – نؤكد للإدارة و الوزارة أن "سياسة العصى" المكشوفة لن تثنينا عن نضالنا المشروع في سبيل انتزاع حقوقنا العادلة.
عاش النضال الطلابي سبيلا وحيدا لانتزاع الحقوق
عاش الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا

اضغط لصورة أكبر
تاريخ الإضافة: 16-05-2011 13:17:23 القراءة رقم : 186
 الصفحة الرئيسية
 الأخبار
 قضايا و آراء
 تقارير
 مقابلات
 من نحن؟
 مابسي
 روابط
 اتصل بنا
 خارطة الموقع
 البريد الألكتروني
 الموقع القديم

عدد الزوار:40816447 جميع الحقوق محفوظة مابسي © 2009