ani.mr/pubmattel2.html

اضغط هنا

منسقية المعارضة تتهم النظام باحتكار وسائل الاعلام العمومية وتطالب بفتحها   خاطفو السائحة الإيطالية في الجزائر كانوا يتحدثون العربية بلهجة موريتانية   برلمانيات/ النائب يعقوب ولد امين: "صفقة طريق افطوط الشرقي مخالفة للقانون" ووزير النقل: "الصفقة تفضيلية وشفافة"   طلاب "الاتحاد الوطني" في المعهد العالي يدخلون في اعتصام مفتوح   النقابة الوطنية للمعلمين ترتاح لنجاح اضرابها ،وتعتزم توسيع احتجاجاتها   في كيهيدي: سيدة تقتل ابنتها الرضيعة   نجدة المهاجرين تطالب "ولد عبد العزيز" بالعفو عن الحقوقي "بيرام ولد اعبيد"   الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا يطلق بطولته الرياضية   "القاعدة" تصدر بيانا تتبنى فيه هجوم نواكشوط وتؤكد محاولتها اغتيال رئيس الجمهورية   قرعة تجديد مجلس الشيوخ تسفر عن اختيار الفئة "ب" للتجديد هذا العام  
البحث

الجريدة
الموقع القديم
الأخبار

مسلحون يخطفون سائحة ايطالية في الجزائر

(رويترز) - قالت وكالة الانباء الجزائرية الرسمية ومصدر أمني حكومي اليوم الجمعة ان مسلحين خطفوا سائحة ايطالية كانت في رحلة بمنطقة الصحراء في الجزائر.

وكان المصدر الامني الجزائري قال في وقت سابق ان الخاطفين ينتمون للقاعدة لكنه أبلغ رويترز فيما بعد ان معلومات جديدة تشير الى أنهم أناس منخرطون في تجارة وتهريب المخدرات.
وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه "نحن متأكدون إلى حد كبير من أنهم مهربون، و"ستحاول المجموعة على الفور نقل الرهينة الى خارج الأراضي الجزائرية .. ربما الى النيجر."
وقالت وكالة الانباء الجزائرية ان هناك عملية كبيرة جارية للعثور على المرأة تشارك فيها قوات الامن والجي، وذكرت نقلا عن مسؤول محلي لم تحدده أن المرأة اختطفت ليل الأربعاء في منطقة صحراوية الى الجنوب من بلدة جنة.
وأضافت أن الخاطفين سمحوا للمرأة باستخدام هاتف جوال للاتصال بالشركة المنظمة لرحلتها والتي اتصلت بعد ذلك بالسلطات، وقال مصدر أمني جزائري ان المرأة تبلغ من العمر 56 عاما وكانت في منطقة صحراوية يتردد عليها السياح عندما اختطفت، وتابع يقول انها خطفت مع مرشدها وطباخ الا أنه تم الافراج عنهما.
وفي روما قالت وزارة الخارجية الايطالية في بيان انها ما زالت تتحقق من التقارير بشأن حادث الخطف، وطلبت من السلطات الجزائرية في الوقت نفسه عدم فعل اي شيء من شأنه تعريض حياة المرأة المخطوفة للخطر.
وينشط مسلحون من تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي في منطقة الصحراء الافريقية، وقد خطفوا عددا من الاجانب.
ويستهدف تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي الغربيين منذ سنوات بعمليات خطف في الصحراء الافريقية وجرى اطلاق سراح أغلبهم مقابل فدي أو الافراج عن سجناء رغم أن بعض الرهائن لا يزالون محتجزين.
وأعلنت الجماعة الشهر الماضي المسؤولية عن خطف فرنسيين اثنين عثر عليهما قتيلين بعد محاولة فاشلة لانقاذهما في النيجر.
كما تحتجز الجماعة أيضا سبعة رهائن - بينهم خمسة فرنسيين- اختطفوا من بلدة تشتهر بتعدين اليورانيوم في شمال النيجر في سبتمبر أيلول الماضي

 

اضغط لصورة أكبر
تاريخ الإضافة: 04-02-2011 19:22:09 القراءة رقم : 522
 الصفحة الرئيسية
 الأخبار
 قضايا و آراء
 تقارير
 مقابلات
 من نحن؟
 مابسي
 روابط
 اتصل بنا
 خارطة الموقع
 البريد الألكتروني
 الموقع القديم

عدد الزوار:37546791 جميع الحقوق محفوظة مابسي © 2009