www.mattel.mr

اضغط هنا

تعرض متاجر موريتانية للنهب في العيون بالصحراء الغربية   23 موريتانيا يحجون على نفقة سفارة الإمارات بنواكشوط   انطلاق فعاليات المؤتمر الأول حول المعادن في موريتانيا   منسقية نقابات الصحة تندد بمشروع قانون لتنظيم القطاع سيقدم للبرلمان   أحمد باب ولد أحمد مسكه يلقي محاضرة في أكجوجت   النقابة الوطنية للتعليم، تطالب الحكومة بالعناية بقطاع التعليم   ثلاثة قتلى و70 جريحا في هجوم للقوات المغربية على مخيم لمحتجين قرب العيون   مسعود ولد بلخير: الوضع الحالي يدعو إلى تجاوز الخلافات والتوحد لحماية الوطن   الاتحاد المستقل للطلبة الموريتانيين يدعو إلى إنشاء فريق برلماني يعنى بقضايا التعليم   الاتحاد الوطني يفتتح "أسبوع الدخول الجامعي" الثاني  
البحث

الجريدة
الموقع القديم
الأخبار

طلاب الطب بالجامعة الحرة ينفون صحة المعلومات التي نشرت بشأنهم

نفى طلاب كلية الطب و الصيدلة و طب الأسنان سابقا في جامعة نواكشوط الحرة التي تم إغلاقها خلال شهر نوفمبر2009 صحة المعلومات التي وردت في بيان منسوب الى الطلاب نشرته وكالة نواكشوط للأنباء وجاء في بيان النفي ما نصه:

بسم الله الرحمن الرحيم
بيان من طلاب كلية الطب و الصيدلة و طب الأسنان
جامعة نواكشوط الحرة
نشرت وكالة نواكشوط للأنباء 6 نوفمبر خبرا بعنوان " طلاب كلية الطب بالجامعة الحرة يتهمون السلطات بحرمانهم من التسجيل في تونس" ونحن إذ نستغرب ما جاء في الخبر من ادعاء مباشر باتهامنا السلطات و بتحديد وزارة الخارجية بوقوفها وراء عدم التسجيل في تونس لعدد من الطلاب ـ لتصحيح مكونة من14 طالبا بينما ذكر الخبر 15 طالبا ـ نشير لما يلي :
أولا . نفي ما جاء في الخبر من اتهام و تلفيق حيث أن قضية التسجيل في تونس مرت بسلم إداري و لا علم لنا بما دار في تلك القضية من تفاصيل و أخبار قبل الرد الذي أرسل من الدولة التونسية و تم إعلامنا بنتيجته النهائية.
ثانيا. بخصوص جواب الجانب التونسي لم يذكر أن الرفض جاء بعد تحديد المستويات بل نتيجة تأخر وصول الملفات و رسالة التسجيل بعد أن تم افتتاح السنة الجامعية في تونس وبالتالي استحالة التسجيل .
وورد في نفس الرسالة من الدولة التونسية اعتذار من الأخيرة و مطالبة بإعادت إرسال الملفات في السنة القادمة في الوقت المناسب .
ثالثا . كما أن موقعكم المحترم ذكر أن إغلاق الجامعة جاء بعد إرسال لجنة تفتيش و تأكدها من عدم توفر المعايير , للتصحيح لم تكن هنالك أي لجنة تفتيش كما أن القرار صدر بشكل انفرادي أو جماعي من مديري مؤسسات تخشى من خوض منافسة شريفة في الميدان بين مؤسستين عمومية و خصوصية فنحن كطلاب تم تدريسنا حسب المنهج المتبع في فرنسا و بأحسن الطرق و جرت الامتحانات بكل شفافية و من قبل أكفأ الأساتذة من فرنسا و تونس كما أن إصدارات هؤلاء الأساتذة و الموجودة في مكتبة الكلية من كتب و مراجع جديدة في السلك الطبي ستبقى دليل إثبات على زيف ادعاءات بعض أعداء النظام التدريسي في بلدنا خاصة الميدان الطبي.
كما نطالب من موقعكم المحترم و المواقع الوطنية عدم الربط بين ماهو سياسي من ترشح عميد الكلية لبروفسير سيدي ولد اسلم لرئاسيات 2007 ، و هذه القضية فنحن طلاب لادخل لنا بما يدور في السياسة .
رابعا . نطالب رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز أن يتم حل مشكلتنا التي بقت عاما دون حل فنحن لم ندرس الطب إلا من اجل تحقيق أهداف موريتانيا الغد التي رسمها سيادته.
انو كشوط بتاريخ السبت 6 نوفمبر 2010 .

اضغط لصورة أكبر
تاريخ الإضافة: 07-11-2010 09:23:33 القراءة رقم : 739
 الصفحة الرئيسية
 الأخبار
 قضايا و آراء
 تقارير
 مقابلات
 من نحن؟
 مابسي
 روابط
 اتصل بنا
 خارطة الموقع
 البريد الألكتروني
 الموقع القديم

عدد الزوار:34368387 جميع الحقوق محفوظة مابسي © 2009