المبعوث الأممي لوسط إفريقيا: هناك تراجع لأعمال العنف

ثلاثاء, 2019-08-13 16:51

قال المبعوث الأممي إلى جمهورية وسط إفريقيا، وزير الخارجية السنغالي السابق مانكير نداي إنه ومنذ توقيع اتفاق بين الأطراف بوسط إفريقيا "لوحظ تراجع لأعمال العنف في البلاد، ليس فقط ببانغي، وإنما بمختلف الأرجاء".

وأضاف مانكير نداي في حديث مع إذاعة فرنسا الدولية أن التطورات المسجلة "لا تزال خجولة"، وأن الأمم المتحدة تعمل مع الاتحاد الإفريقي والمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، من أجل المزيد من التقدم.

وكان الفرقاء بوسط إفريقيا قد وقعوا شهر فبراير 2019 على اتفاق سلام ومصالحة بالعاصمة السودانية الخرطوم، وسبق أن وقعت الأطراف عدة اتفاقيات، لكنها لم تجد في إنهاء الصراع.

وتعيش جمهورية وسط إفريقيا منذ عام 2013 صراعا على السلطة، له أبعاد طائفية ودينية، بين تحالفي "أنتي بالاكا" المسيحي، و"سيلكا" ذي الأغلبية المسلمة.