"نصرة الإسلام" تتبنى هجوما انتحارايا على القوات الفرنسية في تمبكتو

جمعة, 2019-02-15 20:08

أعلنت جماعة نصرة الإسلام والمسلمين أن أحد عناصرها وهو عبد الله البربوشي الأزوادي نفذ عملية انتحارية بسيارة مفخخة استهدف دورية للقوات الفرنسية في مدينة تمبكتو.

وقال التنظيم في بيان أصدره حمل الرقم 100، وحصلت وكالة نواكشوط للأنباء على نسخة منه إن التنظيم تمكن من رصد ثلاث سيارات مدرعة للقوات الفرنسية تقل كل واحدة منها عادة 6 جنود،  تتجه إلى جنوب المدينة، وذلك يوم 9 فبراير الجاري عند الساعة التاسعة والنصف صباحا، فاعترضهم المهاجم وفجر سيارته بينهم، مخلفا خسائر مادية وبشرية، تمثلت في تنحطم سيارة وسقوط أخرى، بينما قال التنظيم إن مصادره قدرت عدد القتلى بخمسة اشخاص، وبعض الجرحى.

وأضاف البيان أن الفرنسيين سارعوا إلى تطويق موقع الهجوم ومنع أي شخص من الاقتراب منه، وذلك للتكتم على خسائره.

وأضاف أن حكومة ماكرون التي لم تستح وزيرة دفاعها من الكذب على البرلمان ـ حسب البيان ـ حين قالت إن الجيش الفرنسي قتل زعيم كتائب ماسينا محمد كوفا، لن تستحي من إخفاء خسائرها.

كما أعلن التنظيم مسؤوليته عن هجوم على رتل للقوات المالية في موبتي وسط البلاد يوم 12 فبراير الجاري، اسفر عن مقتل 5 جنود وغنم أسلحة وذخيرة.