بعد ثلاثة أيام من العروض اختتام مهرجان تراث الصيد البحري

اثنين, 2018-02-12 10:17

ونا ـ انواذيبو

أسدل الستار الليلة البارحة في فضاء دار الشباب القديمة في مدينة انواذيبو علي فعاليات النسخة الثامنة من مهرجان تراث الصيد البحري المنعقد في القترة من 9 ـ 11 فبراير الجاري بحضور والي داخلت انواذيبو والمنتخبين والسلطات الأمنية والفاعلين في مجال الصيد بشقيه الصناعي والتقليدي وسط اهتمام من المواطنين.

وتميز الحفل الختامي بتقديم وصلات غنائية و القاءات شعرية وعروض تناولت جوانب من نشاط الهيئات الجمعوية في مجال حماية الشاطئ.

وأكد والي داخلت انواذيبو محمد ولد احمد سالم ولد محمد راره تميز النسخة الثامنة من تراث الصيد البحري وما تضمنته من عروض أظهرت تنوع وقيمة الموروث السمكي في ظل تزايد مداخيله في خزينة الدولة وتأثيراته الاجتماعية والتنموية علي الساكنة.

واعتبر والي داخلت نواذيبو أن مهرجان تراث الصيد السمكي تحول إلى فضاء ثقافي ومتنفس سياحي بالنسبة للعاصمة الاقتصادية نواذيبو مضيفا أنه فتح الباب واسعا أمام المؤسسات الاقتصادية للتعريف بدورها ،والتعاونيات العاملة في مجال الصناعة التقليدية لعرض منتوجاتها.

وبين الوالي أن أيام المهرجان كانت حافلة بسلسلة عروض متنوعة أثرت التراث البحري وعرفت به الزوار والسكان على مستوى المدينة.

وشهد الحفل الختامي تسليم شهادات تقديرية علي الشركات والاتحادات التي أسهمت في إنجاح الدورة الثامنة من هذه التظاهرة الثقافية السياحية.

ويهدف مهرجان الصيد والاقتصاد البحري إلي التعريف بالمقدرات البحرية لهذه المنطقة ، وإبراز خصوصية الولاية ، ونفض الغبار عن تراثها البحري وإتاحة الفرص لعرض مختلف المنتوجات والصناعات المحلية في المجال البحري.