في مدينة انواذيبو ميلاد جمعية لحماية المستهلك

اثنين, 2018-02-05 14:36

ونا ـ انواذيبو

أعلن في مدينة انواذيبو مساء  أمس عن نشاط جمعية  تعني بحماية المستهلكين  تحت مسمي " جمعية الرحمة لحماية المستهلك  " وذلك في  إطار الحراك الجمعوي المتزايد من أجل توعية المستهلكين بخطورة المواد المنتهية الصلاحية وزيادة الوعي بالثقافة الاستهلاكية والمساهمة في توجيه الرأي العام علي المستوي الجهوي.

وفي هذا السياق أكد رئيس الجمعية أحمد ولد أياه أن جمعيته  التي تعمل في حيز تراب ولاية داخلت انواذيبو ،   تسعي إلي محاربة الغلاء في الأسعار  ، والتزوير في السلع ،  والخداع في الجودة من خلال الدفاع عن قضايا المستهلك ، وتوجيهه ،  ومنح العناية للاستهلاك  الصحي ، وبث ثقافة  الوعي الاستهلاكي  ، وترشيده لصالح دعم جهود التنمية ،  والارتقاء باهتمامات المواطنين.

من جانبه العمدة المساعد لبلدية انواذيبو بلاه ولد عليون، بين أهمية هذه الجمعية ، والنشاط الذي تعتزم القيام به من خلال التوعية وتلقي شكاوي المواطنين ، والتحقق منها  ، ومتابعتها لدي الجهات المختصة  ، مبرزا  تنامي دور جمعيات حماية المستهلك  في محاربة الغش والتزوير في المواد الاستهلاكية  خاصة علي مستوي العاصمة الاقتصادية للبلاد بعد إعلانها منطقة حرة.

وبدوره أشاد مسؤول حماية المستهلك علي المستوي الجهوي محمد سالم ولد الصوفي بظهور هذه الجمعية  باعتبارها إحدي مؤسسات المجتمع المدني ، بل وأكثرها أهمية لما تلعبه من دور كحلقة وصل بين جهاز حماية المستهلك والقاعدة الشعبية حيث تقوم بتقديم معلومات للجهاز الحكومي المختص عن الأمور المتعلقة بمصالح المستهلك وحقوقه وتلقي الشكاوي والتحقق منها.

يذكر أن حفل الافتتاح شهد حضور العديد من الفعاليات السياسية و الفقهية والإعلامية والجمعوية والجمهور المهتم  في ظل  إشادة بدور السلطات العمومية علي المستوي المحلي  ، وكذاطريقة التعاطي لصالح حماية وترشيد المستهلكين ضد كافة أشكال الغش و التزوير والتدليس تطبيقا لمبادئ الشريعة الإسلامية وتعاليم ديننا الحنيف.