ديوان الشاعر المختار السالم "يأتون غدا" يصل مكتبات نواكشوط

ثلاثاء, 2017-10-03 20:46

 وصل ديوان "يأتون غدا" للشاعر الموريتاني المختار السالم أحمد سالم إلى مكتبات العاصمة نواكشوط، وقد صدر قبل أسابيع عن دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة ضمن سلسلة "إبداعات عربية".

ويقع الديوان الجديد – حسب إيجاز وصل الأخبار - في تسعين صفحة من الحجم المتوسط تضم 22 قصيدة أغلبها من الشعر العمودي ويضم نصوصا من شعر التفعيلة.

الشاعر المختار السالم أحمد سالم وصف ديوان "يأتون غدا بأنه "يحاول أن يكون نقلة ما في القصيدة الموريتانية خاصة فيما يتعلق بـ"شعير" الرموز والإحالات".

وأضاف في التصريح الذي تضمنه الإيجاز: "في هذا الديوان توق واضح إلى ذلك الغد الذي تحطمت جل جسوره ومع ذلك هناك إصرار على "تأميم الغد"، وذلك عبر تنشيط الذاكرة، والتمسك بتيمة الوحدة العربية التي تشكل لغة الضاد قلبها الذي لا يتوقف… واضح حتى من الإهداء.. حيث دعوة المدن العربية إلى أن القدس هي الموعد.. في "يأتون غدا" رفض شعري قوي للإرهاب ولكل البؤس الحضاري، النقيض للحياة والحرية".

ويشكل ديوان "يأتون غدا" خامس مجموعة شعرية تصدر للشاعر المختار السالم أحمد سالم بعد "سراديب في ظلال النسيان" (1991)، و"القيعان الدامية" (2009)، و"هذا هو النهد الذي اعترفت له" (باريس 2015)، و"البافور" (2016).