الرئيس السنغالي يطلب من المجلس الدستوري تسهيل إجراءات التصويت بوثائق الهوية

ثلاثاء, 2017-07-25 11:46

طلب الرئيس السنغالي ماكي سال ، امس الإثنين، من المجلس الدستوري النظر في إمكانية السماح للناخبين الذين لم يستلموا بطاقاتهم الجديدة باستخدام  بطاقة هوية وطنية رقمية أو بطاقة ناخب رقمية أو جواز سفر أو رخصة قيادة.

كما طلب الرئيس سال في رسالته إلى المجلس الدستوري الموافقة على التصويت "بوثيقة تسجيل بالنسبة للمسجلين الجدد غير الحاصلين على إحدى الوثائق الإدارية الأربع المذكورة آنفا".

وبرر هذه الخطوة "بالوتيرة البطيئة الملاحظة في سحب بطاقات الهوية البيومترية" التي تقوم كذلك مقام بطاقات الناخبين.

وترفض المعارضة هذا الطلب من الرئيس سال، لأنه يخرق قانون الانتخابات، معتبرة أن الحكومة فشلت في ضمان تنظيم جيد للانتخابات.

وسيدعى حوالي ستة ملايين و100 ألف ناخب يوم 30 يوليو الجاري للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات التشريعية السنغالية، حيث تتنافس 47 قائمة.

وقد ارتفع عدد أعضاء الجمعية الوطنية من  150 إلى 165 مقعدا، بعد أن أضيف لها 15 مقعدا سيتم انتخابهم عن المغتربين.