عاجل.. الإعلان عن اندماج الحركات الجهادية بمالي في تنظيم واحد

خميس, 2017-03-02 11:31

(حصري)- أعلنت كبريات التنظيمات الجهادية في مالي، الاندماج في تنظيم موحد تحت اسم "جماعة نصرة الإسلام والمسلمين"، وتحت قيادة أمير واحد، ويضم التنظيم الجديد جماعات: أنصار الدين، وكتائب ماسينا، والمرابطون وإمارة منطقة الصحراء.

جاء الإعلان عن التنظيم الجديد الذي تم اختيار أمير "أنصار الدين"، إياد أغ غالي أميرا له، في شريط فيديو وقع باسم مؤسسة الزلاقة للإنتاج الإعلامي، وهي الذراع الإعلامي للجماعة المشكّلة حديثا.

وخلال الشريط يتحدث أمير التنظيم إياد أغ غالي وهو يتوسط أمراء التنظيمات المندمجة معه، وهم: يحيى أبو الهمام أمير منطقة الصحراء، ومحمدو كوفا أمير كتائب ماسينا، والحسن الأنصاري نائب أمير "المربطون"، وأبو عبد الرحمن الصنهاجي قاضي منطقة الصحراء.

وقد أعلن إياد غالي أن "جماعة نصرة الإسلام والمسلمين" تتشبث ببيعة زعيم اتنظيم لقاعدة أمين الظواهري، وأمير القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي أبو مصعب عبد الودود، وأمير حركة طالبان الملا هيبة الله.