اتحادية "تواصل" بانواذيبو تدعو السلطات لحل أزمة الأخطبوط

سبت, 2014-08-23 01:03

ونا ، انواذيبو/ دعت اتحادية حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية "تواصل" في انواذيبو السلطات العمومية في البلاد إلي حلحلة مخزون الأخطبوط قبل وقوع ما لا تحمد عقباه علي حد تعبيرها.

وأكد الحزب المعارض أهمية إشراك الفاعلين في القطاعين الصناعي والتقليدي في انهاء أزمة التسويق تجنبا للأضرار المالية والاقتصادية المترتبة علي انخفاض الأسعار، علي حد وصفها.

وجاء في بيان حصلت وكالة انواكشوط للأنباء على نسخة منه:

"إننا في التجمع الوطني للإصلاح والتنمية تواصل-اتحادية انواذيبو- ندعو السلطات لتحمل مسؤولياتها في أزمة مخزون الأخطبوط التي تزداد تعقيدا يوما بعد يوم والتي قد تؤدي إلى إفلاس الكثير من المستثمرين في مجال الصيد وتهددهم في قوت يومهم للذالك نطالب بالآتي:-إنهاء الأزمة القائمة فورا دون تأخي-إشراك نقابتي الصيد التقليدي والصناعي  في اتخاذ أي قرار مستقبلي يتعلق بالقضية-عدم تكرار ماحدث لما قد يترتب عليه من َأضرار بالغة على الإقتصاد وسمعته في الخارج وإفلاس للآلاف المستثمرين الوطنيين".